تصدر الحكومة بعد قليل، بيانا بنتائج اجتماع اللجنة العليا لإدارة أزمة كورونا برئاسة الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس الوزراء.

 

وكان الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس الوزراء، أعلن إنه سيتم العمل على بدء العودة التدريجية في كافة قطاعات الدولة اعتباراً من منتصف شهر يونيو المقبل، على أن يتم العودة في بعض الأنشطة مثل: الأنشطة الرياضية وفتح بعض النوادي ومراكز الشباب والسماح للمطاعم بأن تفتح أبوابها أمام الجمهور، ولكن مع التشديد على الالتزام بتطبيق الإجراءات الاحترازية والوقائية.

 

وقال الدكتور مصطفى مدبولي: "اعتباراً من منتصف يونيو المقبل سنعمل على دراسة إقامة بعض الشعائر في دور العبادة، لكننا سنأخذ بعض الوقت لإتمام ذلك، من حيث دراسة الآليات والتوقيت الملائم والإجراءات التي يمكن أن تتخذ، بحيث تضمن سلامة المواطنين".