توجه الرئيس الأمريكى دونالد ترامب إلى كنيسة سانت جون، بمحيط البيت الأبيض سيرا علي الأقدام، فى تحد للاحتجاجات المستمرة فى محيطه، وذلك بعد الانتهاء من بيانه الذى هدد فيه بنشر قوات الجيش لوقف الاحتجاجات.

وخرج ترامب إلى الشارع متقدما حراسه وعدد من مساعديه في خطوة للتأكيد علي عدم خشيته من الاحتجاجات التي اندلعت ردا علي مقتل جورج فلويد الأمريكي من أصول أفريقية.

قال ترامب في حديقة الورود بعد إعلان نفسه رئيسًا للقانون والنظام: "الآن سأقدم احترامي لمكان خاص جدًا"، قبل أن يتجه إلى كنيسة سانت جون الأسقفية عبر حديقة لافاييت من البيت الأبيض ، حسبما أفاد مصدر لشبكة CNN، التى تبعد بعض الأمتار عن المظاهرات.

وأعلن أنه يتخذ إجراءات جديدة لقمع أعمال الشغب في جميع أنحاء الولايات المتحدة.

قبل تصريحات ترامب ، أطلقت الشرطة الغاز المسيل للدموع وأطلقت الرصاص المطاطي على المتظاهرين في محاولة لتفريق الحشد لزيارة ترامب للكنيسة.