قال الرئيس الأمريكى، دونالد ترامب إن إدارته ملتزمة بالكامل ألا يذهب موت جورج فلويد سدا، ولكن لن تترك كذلك حركة الغوغائية التى تهدد سلامة الأمريكيين.

وأضاف فى كلمة تبث الآن أنه بصفته رئيس البلاد سيحمى الأمريكيين، قائلا إن عدد من الولايات فشلت فى مواجهات حركات الاناركية والانتيفا التى لجأت إلى العنف والغوغاء.

وقال إن هناك أشخاص فقدوا حياتهم ومصدر دخلهم فى هذه الاحتجاجات شأنهم شأن فلويد، مشيرا إلى أن نصب تذكارية تعرضت للتخريب حتى أن كنائس تعرضت لاشعال النار.

وقال إن هذه ليست مظاهرات وإنما أعمال إرهاب محلية، وأمريكا لم تخلق من أجل الدمار، ومعالجة الكراهية تتم من خلال العدالة وسوف نقوم بتحقيقها وتحقيق النجاح.

وقال إنه يتخذ بقرار مباشر القوات العسكرية الأمريكية والقوات الفيدرالية، والحرس الوطنى بأعداد كافية للهيمنة على الشوارع، مؤكدا أن هذا ما قاله للحكام أيضا، مشيرا إلى أنه إذا رفضت بعض الحكام ذلك فسينشر القوات العسكرية لحماية المواطنين.