أعلن حسين الزناتى أمين الصندوق بنقابة الصحفيين عن إصابته بفيروس كورونا، مضيفا :" أظهرت عينة التحليل إصابتى بفيروس كورونا، أثق إن الله لا يفعل إلا الخير، وهتعدى إن شاء الله بفضله وكرمه ودعواتكم، لكم محبتى جميعاً وحفظكم من كل سوء".

وكان محمد شبانة سكرتير عام نقابة الصحفيين أكد من قبل أن مجلس النقابة قد قام بشراء جهاز وحدة تعقيم ذكية وكشف حرارى كإجراء احترازى فى غاية الأهمية لحماية مرتادى النقابة وموظفيها فور دخولهم إلى مبنى النقابة، مضيفا أن بوابة التعقيم الذكية الجديدة ستتواجد أمام باب دخول المبنى وتقوم أوتوماتيكيا وفى ثوان معدودات بتعقيم الصحفى أو الموظف ومرتاد المبنى، وكذلك قياس درجة حرارة الجسم وإظهارها على شاشة البوابة مباشرة وفى حال ارتفاع درجة الحرارة تعطى صافرة كما ترسل انذارا للجهاز الإدارى ولإدارة شئون العاملين لمنع صاحب الحرارة المرتفعة من دخول المبنى ليكون مبنى نقابة الصحفيين آمنا من فيروس كورونا وكذلك يصبح أول مبنى  بالمجتمع الصحفى يستعين ببوابة التعقيم وقياس الحرارة.

وقال شبانة إنه بالتشاور مع ضياء رشوان نقيب الصحفيين وجميع اعضاء المجلس تم الاتفاق على الاستعانة بأحدث أجهزة الحماية من فيروس كورونا مع اتخاد كافة الإجراءات الاحترازية مشيرا إلى أنه تم شراء بوابة التعقيم والكشف الحرارى من الهيئة العربية للتصنيع .

وأشار شبانة إلى أنه لم يتم الإكتفاء بذلك فقط بل تم أيضا شراء جهاز لتعقيم المبنى بالكامل يوميا عن طريق التبخير وهو أفضل طرق التعقيم حاليا وتم استخدامه بالفعل بداية من اليوم ويستمر يوميا بجانب إجراءات التعقيم الطبيعية . 

وطالب سكرتير عام النقابة جموع الصحفيين من تفهم الإجراءات المشددة التى يستخدمها مجلس النقابة حفاظا على سلامتهم كما طالبهم بتطبيق كافة الإجراءات الاحترازية والوقائية المتبعة حفاظا على انفسهم وأسرهم وذويهم .