قال الدكتور حسام حسني، رئيس اللجنة العلمية لمكافحة فيروس كورونا، إنه كان هناك توقعات بزيادة أعداد الإصابات بفيروس كورونا المستجد، مشيرا إلى أن الأسبوعين المقبلين، سيشهدان ارتفاعا كبيرا في أعداد الإصابات، ووفقا للأرقام، فإنه بعد مرور أسبوعين ستقل أعداد الإصابات بالفيروس بشكل تدريجى، متمنيا من المصريين الالتزام بالإجراءات الاحترازية اللازمة لمنع انتشار الإصابة.

وأضاف، خلال مداخلة هاتفية مع خالد أبو بكر ببرنامج "كل يوم" الذي يذاع على قناة on، أن العالم كله خلال الأسبوع الجاري سيؤكد أهمية ضرورة استخدام هيدروكسي كلوروكين، والدول التي توقفت عن استخدامه ستعيد استخدامه مرة أخرى بعد انتهاء باقي الأبحاث عليه، مشيرا إلى أنه حقق نتائج إيجابية هامة في علاج مرضى فيروس كورونا في مصر، لذلك تم الإبقاء عليه بروتوكول العلاج الذي أوصت به وزارة الصحة.

وأوضح أن نجله في كلية الطب في الصف الرابع، ويطالب بأن يتم إجراء الامتحانات بالمراحل المختلفة، ولكن مع اتخاذ الإجراءات الاحترازية اللازمة لمنع انتشار الفيروس خاصة في أوقات الذروة، من خلال عمل مسافات كبيرة بين الطالب والأخر وارتداء الكمامات أثناء تأدية الامتحانات.