قال الدكتور أشرف حاتم عضو اللجنة العليا للفيروسات التنفسية بوزارة التعليم العالى، إنه جارى العمل من أجل الحصول على عقار من الخارج يعالج نقص المناعة المكتسبة "إيدز" ومضاد لفيروس كورونا المستجد، في حال عدم استجابة المصابين للعلاجات الحالية، موضحا أن "هذا العقار موجود فى مصر بصورة قليلة، ونعمل على زيادته خلال الفترة المقبلة".

 

وأضاف الدكتور أشرف حاتم فى تصريح خاص لـ"اليوم السابع"، أن عقار Kaletra الذى يستخدم في علاج الإيدز، يتم استخدامه فى حالة عدم استجابة المريض لمضادات الفيروسات المتوفرة حاليا "أفيجان" و "التاميلفو" واستمرار الالتهاب الرئوى لدى المصاب، موضحًا أنه سيتم توفيره خلال شهر.

 

وكان الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى، قال إن الجامعات المصرية لها دور فى البحث عن كل دواء فعال على مستوى العالم لعلاج فيروس كورونا، مضيفا أننا حصلنا على جزء من البحث العالمى مع اليابان والحصول على عينات من دواء جديد لكورونا، والدواء يتم استخدامه منذ عام 2014 فى علاج الفيروسات، مؤكدا أن مصر من اوائل الدول التى حصلت على عينات من دواء جديد لكورونا بعد اعتمادة من منظمة الصحة العالمية، ولدينا فرصة فى الحصول على المادة الخام للدواء اليابانى الجديد.

 

 

وأضاف وزير التعليم العالى ، أن الدواء يتم استخدامه منذ عده سنوات فى علاج الفيروسات، مضيفا أن مصر تسعى إلى تصنيع المادة الخام للدواء الذى حقق نجاحا جيدا حتى الآن فى علاج كورونا.

 

 

وتابع الدكتور خالد عبد الغفار، أنه تم تجربة الدواء اليابانى الجديد على مصابين بكورونا وأثبت فاعليه جيدة، مضيفا أن هناك جهودا كبيرة تبذل من أجل الاهتمام بالبحث العلمى، مضيفا أن الدواء اليابانى الجديد يعالج أعراض فيروس كورونا.

 

وأوضح الوزير ، أنه لا يوجد علاج إلى الآن يمكن أن يسيطر على كورونا، مضيفا أن الرئيس عبد الفتاح السيسى يدعم العلماء المصريين وإسهاماتهم فى البحث العلمى، لافتا إلى أن العالم ينتظر أى علاج جديد لمواجهة فيروس كورونا، وأنه تم تدريب 4500 طالب لطلاب الامتياز لمواجهة كورونا.