كشف المركز الإعلامى لمجلس الوزراء أنه فى ضوء ما تردد من أنباء بشأن عجز المخزون الاستراتيجى للقمح فى مصر، تواصل المركز مع وزارتى الزراعة واستصلاح الأراضى والتموين والتجارة الداخلية وقد تم نفى تلك الأنباء، وأوضحت الوزارتان أن المخزون الاستراتيجى من القمح آمن وكافٍ، ومن المتوقع حصاد 9 ملايين طن من القمح المحلى من خلال المساحة المنزرعة حاليًا والتى تبلغ 3.4 مليون فدان.

 

وفى سياق متصل، قامت الدولة باتخاذ العديد من الإجراءات بهدف تقليل الفجوة بين الإنتاج والاستهلاك، من خلال استنباط أصناف جديدة من الأقماح عالية الإنتاجية، وذات جودة عالية ومقاومة للأمراض، بالإضافة إلى ابتكار طرق جديدة لزراعة القمح تعمل على توفير استهلاك المياه، وتعطى إنتاجية عالية، مثل طرق الزراعة على مصاطب، حيث يتم ترشيد كميات المياه والسماد والتقاوى المستخدمة، فضلاً عن الجهود التى تبذلها الدولة للتغلب على الفاقد والتالف من سوء عمليات التخزين، من خلال إنشاء صوامع حديثة لتخزين الأقماح.