كانت كثير من التنبؤات في بداية 2020 تقول أنه عام جيد على مستويات كثيرة، وتحدث المهتمون بتوقعات الأبراج والنجوم والفلك عن أن 2020 سيكون عاما سعيدا لكثير من الدول والأشخاص.

 

 

 

لكن ما جاء به هذا العام للعالم كله كان مفاجئا، ولم يكون على بال أكثر المتشائمين، ليجعل من متابعة ما يطلقون على أنفسهم خبراء الأبراج والنجوم، أمرا مضحكا، خاصة عندما يسترجع البعض تصريحاتهم وتحليلاتهم في بداية العام، وهو مايرصده الفيديو التالى.