أكد المهندس عبد اللطيف خالد رئيس قطاع الرى، أنه تم إعلان حالة الطوارىء القصوى بمحافظات الجمهورية لاستقبال موسم أقصى الاحتياجات "الزراعات الصيفية"، وحسم شكاوى نقص المياه، والتأكد من حالة الرى على الطبيعة من خلال المرور الدائم والمستمر لكافة والمهندسين.

وأوضح عبد اللطيف، أنه تم إعداد خطة تتضمن عددد من المحاور للتعامل مع موسم الصيف، يأتى فى مقدمتها زيادة برنامج التصرفات خلف خزان أسوان لمواكبة الاحتياجات المائية حتى يصل ذروته فى منتصف شهـر مايو، وكذلك التنسيق بين أجهزة الوزارة لصيانة المجارى المائية وتطهير الترع لاستيعاب التصرفات القصوى ومداومة المرور ومتابعة الجسور والإفادة بالموقف أولاً بأول لإمكان اتخاذ اللازم.

وأضاف عبد اللطيف فى تصريحات سابقة له، أنه تم التنسيق مع مسئولى وزارة الزراعة لتطهير المساقى الخاصة وكذلك تحديد المساحات المصرح بزراعتها أرز على كروكيات لإمكان حصر المخالفين، بالإضافة إلى التنسيق مع الإدارات المركزية للري بالمحافظات المصرح بزراعة الأرز بها للإجتماع مع الأهالى من خلال المحافظة لتحديد موعد الزراعات المناسبة بكل محافظة حتى لا يحدث مشكلة نقص المياه وأيضا حصر أى مخالفات تبديد مياه أولاً بأول.

الجدير بالذكر أن قطاع توزيع المياه يقوم بإدارة منظومة المياه لكافة الاغراض والاستخدامات من زراعة ومياه شرب وصناعة وكهرباء وملاحة، وذلك من خلال أعمال الموازنات المتعددة على مستوى الجمهورية بداية من السد العالى حتى وصولها إلى جميع نقاط الشبكة وتوفير المياه اللازمة لمختلف الزمامات فى كافة المحافظات المحافظات على مستوى الجمهورية.