في إطار جهود الدولة لمكافحة فيروس كورونا، وفى ظل الملابسات التي شهدها المعهد القومي للأورام باكتشاف إصابة عدد من العاملين به بالفيروس، وجه الرئيس عبد الفتاح السيسي الحكومة بسرعة إجراء الكشف الطبي على جميع العاملين بمعهد الأورام من الأطباء وأطقم التمريض، وجميع المرضى الذين ترددوا على المعهد خلال الأسبوعين الماضيين، وكذلك حصر كافة المخالطين لأى حالات إيجابية للكشف الطبى عليهم، مع توفير الرعاية الكاملة لكافة الحالات المصابة من إجراءات طبية فورية للعزل والعلاج.

 

وجدد الرئيس التأكيد على أولوية سلامة وصحة المواطنين بالمقام الأول فى إطار إدارة الدولة لازمة مكافحة فيروس كورونا المستجد.

 

صرح بذلك السفير بسام راضى، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية.