قال الدكتور حاتم أبو القاسم مدير معهد الأورام، إن المعهد يعانى من عجز فى الدماء، خاصة وأن المعهد كان يطلق حملات لجمع تبرعات من الدم وكانت تذهب إلى المساجد والكنائس والمولات وكذلك مباريات كرة القدم ، وجميع أماكن التجمعات للحصول على دم ، وكل ذلك توقف حاليا ضمن إجراءات مواجهة فيروس كورونا المستجد ووقف التجمعات.

وأضاف الدكتور حاتم أبو القاسم في تصريح لـ" اليوم السابع" أن مصادر الحصول على الدم  للمرضى توقفت وبدأنا نعانى من عجز وتقديم العلاج للمرضى بالدم المتوافر لدينا ، وهناك عمليات توقفت ومرضى الكيمياء الذين يحتاجون لدم كثير لم يجدوا دم ،متابعا: "محتاجين دم وفى وسط الأزمة".

وتابع مدير معهد الأورام:  في وسط الأزمة  مستمرين في علاج المرضى خاصة وأن مرضى السرطان لا يمكن تأخير العلاج عنهم ، ونناشد المواطنين بالحضور والتبرع داخل معهد الأورام .

وأكد الدكتور حاتم أبو القاسم مدير معهد الأورام ، أن هناك تنظيم كامل داخل معهد الأورام لتنظيم دخول المتبرعين لتجنب الزحام، متابعا: أخذنا احتياطات كاملة لتجنب أي زحام من المواطنين وذلك ضمن إجراءات الوقاية من فيروس كورونا حيث يتم تنظيم الأمر ووضع مسافات بين المتبرعين.

وعلى جانب آخر ، كان الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، أكد أن الصور المتداولة بشأن وجود زحام وتكدس للمواطنين داخل معهد الأورام التابع لجامعة القاهرة قديمة وغير صحيحة.

 

وأوضح الخشت فى تصريح لـ"اليوم السابع" أنه بالتواصل مع عميد معهد الأورام، تبين أن العيادات الخارجية بالمعهد تم إخلاؤها فى تمام الساعة الواحدة ظهرا، كما أنه يجرى تعقيمها وتطهيرها بصورة يومية ضمن الإجراءات الوقائية ضد فيروس كورونا المستجد.

 

وأشاد الدكتور محمد الخشت بجهود أعضاء الفريق الصحى بمعهد الأورام وجميع المستشفيات الجامعية خلال الفترة الجارية فى مواجهة فيروس كورونا المستجد، وتشغيل المستشفيات بصورة كاملة مع رفع حالة الطوارئ بالمستشفيات الجامعية.