اشتبك الرئيس ترامب مع صفحيين من PBS وCNN  خلال المؤتمر الصحفى المنعقد قبل قليل حول تفشى وباء كورونا في حديقة البيت الأبيض.

وسألت مراسلة PBS نيوزأور ياميش ألسندور الرئيس حول التعليقات الأخيرة التي أدلى بها ترامب خلال مقابلة مع شون هانيتي من قناة فوكس نيوز حول ما إذا كانت بعض الطلبات التي قدمها المحافظون فيما يتعلق بالفيروس مبالغ فيها أو غير ضرورية.

ورد ترامب بإنكاره أولاً أنه أدلى بهذه التعليقات، والتي تم الإبلاغ عنها من قبل العديد من وكالات الأنباء في ذلك الوقت، قبل اتهام ألسندور بأنها تتحدث بلهجة "تهديدية"  خلال المؤتمر الصحفي، وفقا لصحيفة ذا هيل الأمريكية.

قال ترامب لـ ألسندور ، "لماذا لا تتصرفين بشكل إيجابي أكثر قليلاً.. تعرفين؟ لهذا لم يعد أحد يثق بوسائل الإعلام."

وقال لها "هذا هو السبب في أنك كنت تعمل في [نيويورك] تايمز والآن أنت تعملين مع مؤسسة أخرى، متابعا "انظرى ، دعني أخبرك بشيء: كوني لطيفة. لا تهددين."

كما اصطدم ترامب مع مراسل سى إن إن، وقال له إنه سأله سؤالا مجتزأ لتستمر سى إن إن فى نقلها للأخبار المزيفة.

وقالت صحيفة "ذا هيل" إن ترامب كثيرا ما يشتبك مع الصحفيين في التصريحات العامة وعلى وسائل التواصل الاجتماعي في الأيام الأخيرة بسبب تعليقاته الخاصة على تفشي الفيروس التاجي ، والذي شدد في وقت سابق من هذا العام على أنه تحت السيطرة في الولايات المتحدة. ولدى الولايات المتحدة الآن حالات مؤكدة من الفيروس أكثر من أي مكان آخر في العالم ، بما في ذلك الصين، مركز التفشى.