أعلنت السلطات المعنية فى دولة فرنسا، اليوم الأحد عن ارتفاع حصيلة الوفيات جراء فيروس كورونا داخل البلاد تتخطى 2600 شخص بعد تسجيل 292 وفاة جديدة، بالإضافة إلى أن حالات الإصابة بفيروس كورونا تتخطى 40 ألفا، وذلك وفق خبر عاجل لشبكة "سكاى نيوز". 

وكانت قد استخدمت فرنسا قطارين من طراز تي.جي.في الفائق السرعة وطائرة عسكرية ألمانية لنقل أكثر من 36 مريضا بفيروس كورونا في حالة حرجة اليوم الأحد لتخفيف الضغط على المستشفيات المكتظة في شرق البلاد.

 

وكانت منطقة الشرق الكبير أول منطقة في فرنسا تغمرها موجة من الإصابات بفيروس كورونا ثم انتقلت الموجة بسرعة غربا لتغمر منطقة باريس الكبرى حيث تضيف المستشفيات بشكل يائس أسرة للرعاية المكثفة لمواجهة تدفق المرضى.

ونقل قطارا تي.جي.في 36 مريضا إلى منطقة نوفيل أكيتين في جنوب غرب فرنسا حيث كان طابور من سيارات الإسعاف ينتظر خارج محطة بوردو.