كشفت وسائل إعلام تركية النقاب عن ظهور أعراض الإصابة بوباء كورونا المميت على 7 من العاملين في إدارة الترام ومترو الأنفاق والحافلات الكهربائية ببلدية إسطنبول الكبرى.

وذكرت صحيفة "يانشانج" أن المسؤولين في إدارة هيئة النقل قامت بتسليمهم للحجر الصحي بعد إجراء التحاليل اللازمة ، في وقت ينتاب الكثيرين الخوف من أن يكونوا أصابوا أخرين بهذا الوباء لتعاملهم يومياً مع الألاف من المواطنين الأتراك.

وأعلن المتحدث باسم بلدية اسطنبول الكبرى مراد أونجون أنه تم أخذ الحالات المشتبه بها للحجر الصحي حتى ظهور نتيجة التحاليل معلناً أن نتائج العينات لم تظهر بعد.

وأشارت الصحيفة إلى أنه تم عمل المسح اللازم للعاملين بالإدارة في مواقف كاغيتهانا بإسطنبول، حيث يوجد العديد من العاملين بتلك المحطات.

وأعلن وزير الصحة التركى فخر الدين كوجا ، ارتفاع عدد الوفيات فى تركيا بسبب فيروس كورونا المستجد إلى 108 حالات بعد وفاة 16 شخصا خلال الساعات الأربعة وعشرين الأخيرة، بينما ارتفع عدد حالات الإصابة إلى 7 آلاف و402 حالة.

وصرح الوزير أنه خلال الساعات الأخيرة قام بإجراء الإختبارات لـ 7641 شخصا كان من بينهم 704 حالات إيجابية للإصابة بالفيروس. كما أوضح استمرار 445 شخصا بتلقى العلاج بغرف العناية المركزة.

من جهة أخرى ، توفى فاتح بورهان مدير التسويق السابق بكبتاش ، والذى كان يشغل منصب مستشاراً ببلدية اسطنبول فى الفترة الأخيرة ويبلغ من العمر 45 عاماً، بعد إصابتة بفيروس كورونا المستجد.

 وقبل 5 أيام بدأ فاتح بورهان الذى يعمل حالياً فى منصب مستشار ببلدية اسطنبول الكبرى، وهو أب لطفلين، يعانى من السعال ليلجاً بعد ذلك إلى المستشفى بعد تدهور حالتة، ليتم تثبيت إصابتة بفيروس كورونا بعد اجراء التحاليل ويتلقى العلاج فى مستشفى اسطنبول التعليمى. لتدهور حالتة بعد يومين من دخولة المستشفى ويفقد حياته على إثر ذلك.