عقب انتهائه من اجتماعي مجلسي الوزراء والمحافظين اليوم، حرص الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، على القيام بجولة لمتابعة تطبيق القرارات التي اتخذتها الحكومة، يوم الثلاثاء الماضي، لمجابهة انتشار فيروس" كورونا" المستجد، سواء بحظر التحرك فى الشوارع، أو غلق المحلات وخلافه، وتجول فى عدد من الشوارع، وبرفقته أسامة هيكل، وزير الدولة للإعلام.

وتفقد رئيس مجلس الوزراء عددا من الأكمنة للتأكد من سريان حظر تجوال المواطنين والسيارات العامة والخاصة على الطرق في المواعيد التي حددتها القرارات، كما قام بجولة تفقدية للتأكد من التزام أصحاب المحال التجارية والمطاعم بتطبيق قرارات الغلق وذلك خلال  المدة المقررة.

وأثنى الدكتور مصطفى مدبولي خلال حواره مع ضباط وأفراد الأكمنة، على ما يقوم به رجال الشرطة من تطبيق قرارات الحكومة بكل حسم، وعدم التراخي في أداء المهام المنوطة بهم بكل إخلاص واجتهاد.

كما أشاد رئيس مجلس الوزراء بما لمسه من حرص المواطنين على تنفيذ القرارات التي اتخذتها الحكومة، وذلك لإيمانهم بأنها تأتي في إطار حرص الدولة على الحفاظ على أرواحهم ولضمان سلامتهم.

وقدم رئيس الوزراء الشكر لكل من يساهم في تنفيذ هذه القرارات بكل دقة، كما توجه بكل تقدير وامتنان لكل من يضحى براحته من أجل القيام بواجبه في ظل هذه الظروف التي نمر بها، والتي نأمل جميعا أن تنتهي في أقرب وقت.