تمكنت الإدارة العامة لحماية الآداب بقطاع الأمن الاجتماعى بوزارة الداخلية، من رصد ومتابعة إحدى الصفحات على موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك" والذى يبدى من خلالها المُعلن قدرته على العلاج الروحانى، والقيام بأعمال السحر، والإيهام بقدرته على حل المشاكل العائلية، وعلاج الأمراض النفسية والمستعصية، نظير مبلغ مالى قدره 5000 جنيه للجلسة الواحدة.

يأتى ذلك، فى إطار جهود أجهزة وزارة الداخلية لمكافحة الجريمة بشتى صورها، لاسيما النصب والاحتيال على المواطنين، من خلال الترويج لأعمال الدجل والشعوذة.

عقب تقنين الإجراءات أمكن ضبط المتهم، بدائرة قسم شرطة العجوزة بمديرية أمن الجيزة، وتبين أنه "عاطل ، ومقيم بدائرة مركز شرطة أشمون بمحافظة المنوفية".

بمواجهته اعترف بالنصب على ضحاياه وممارسة أعمال الدجل والشعوذة  وإيهام المواطنين بقدرته على علاج الأمراض المستعصية وتسهيل حياتهم اليومية، وفك أعمال السحر عبر شبكة الإنترنت مقابل مبلغ مالى للجلسة الواحدة، وتم ضبط هاتفين محمول خاصين بالمتهم أحدهما مُحمل عليه الرسائل والمحادثات الخاصة بترتيب اللقاءات مع المجنى عليهم، ومجموعة من الأدوات المستخدمه فى أعمال الدجل والشعوذة، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

وتظهر ما بين الحين والآخر صفحات يديرها دجالون لممارسة الشعوذة والسحر عبر الفيس بوك، وتلاحقها الإدارة العامة لتكنولوجيا المعلومات وتضبط القائمين عليها.

ويمكن للمواطن تقديم بلاغات ضد هذه الصفحات أثر ظهورها من خلال 3 وسائل:

- تحرير محضر بفرع الإدارة بالعباسية.

-الاتصال بالخط الساخن 108.

- الاتصال بالرقم 0224065051.