على مدار يومين تجول وزير السياحة والآثار الدكتور خالد العنانى في متاحف أثينا وورش العمل الخاصة بإنشاء المستنسخات الأثرية، وبحث مع المسئولين عددا من الملفات للتعاون المشترك خلال الفترة المقبلة، بهدف دفع الحركة السياحية بين البلدين، والتعاون المشترك في مجال الآثار.

وأسفرت الزيارة التي تعد أولى جولات العنانى الخارجية منذ توليه حقيبة السياحة إلى جانب الآثار، عن عدد من التفاهمات المشتركة بين الجانبين، أهمها:

  1.  بعد جولات متعددة للدكتور العنانى في منطقة الأكروبول الآثرية، ومتاحف الاكروبول والمتحف القومي للآثار ومتحف بيناكي ومتحف سيكلاديك، تم الاتفاق على التنسيق خلال الفترة القادمة للاستفادة من خبرات اليونان في مجال تطوير سيناريو العرض المتحفي، خاصة مع قرب الانتهاء من مشروع ترميم وتطوير المتحف اليوناني الروماني بالإسكندرية، وكيفية الحفاظ علي هذه المنطقة الآثرية وتطوير الخدمات بها ومسارات الزيارة واللوحات الارشادية.
  2. التعاون بين البلدين وخلق برامج سياحية بحرية وثقافية مشتركة والتسويق لها في العالم، وذلك لما تمثله المواني المصرية وآثارها من أهمية حضارية وثقافية، وتقديم وجبه سياحية ثقافية دسمة، خاصة في ظل وجود العديد من الكنائس والأديرة الأثرية القبطية في مصر وخاصة تلك الموجودة على مسار العائلة المقدسة.
  3. أطلع على طريقة سير العمل بورشة انتاج مستنسخات أثرية وطرق إنتاجها و الأسلوب الفني و التقني الذي يتبعه العاملين في هذا المجال، وذلك للإستفادة منه في المصنع الذى تدشنه وزارة السياحة والآثار والمجلس الأعلى للآثار لإنتاج المستنسخات الآثرية وهو الأول من نوعه في مصر.
  4. الاتفاق على إرسال عدد من المستنسخات الأثرية الفرعونية والأيقونات القبطية التي تقوم الوحدة الإنتاجية بالمجلس الأعلى للآثار بإنتاجها في مصر، الي اليونان لبيعها فى المتاحف المختلفة هناك.
  5. اتفقا الوزيران على عقد لقاء ثنائي في مصر في أقرب وقت تفعيل اتفاق التعاون الثلاثي الموقع عام 2017 بين مصر واليونان وقبرص في مجال السياحة البحرية، و دراسة كيفية التكامل في المجال السياحي لعمل برامج سياحية متميزة للتصدير للعالم، وخاصة الدول البعيدة والحريصة على زيارة مصر واليونان.
  6. عمل ورشة عمل مشتركة في مصر للقاء الخبراء السياحيين اليونانيين بنظرائهم المصريين من متخصصين في الفنادق والشركات السياحية وغيرهم لتبادل الخبرات والاتفاق على عمل برامج سياحية مشتركة والتسويق والترويج لها في العالم.