اقتحم رجل صينى نقطة تفتيش طبيبة لمكافحة فيروس كورونا بسيارته، بعد منعه من زيارة عائلته، حيث تقام الكمائن على الطرق للكشف على مواطنيها واحتجاز المصابين بالفيروس فى الحجر الصحى، حيث شهدت الصين حوادث مماثلة. 

ونشرت قناة العربية فيديو عبر حسابها على تويتر، للرجل حيث اقتحم بسيارته نقطة التفتيش في مشهد صعب.

ترجع القصة لرغبة زيارة رجل عائلته، حيث منعته نقطة تفتيش لمكافحة كورونا، حيث قام باقتحام النقطة بسيارته، يأتي ذلك حيث تتخذ الصين إجراءات عدة للحد من انتشار فيروس كورونا، من ضمنها الحجر الصحى على ملايين الأشخاص، ومنع تنقل المواطنين بين المدن الأكثر تفشيا للمرض، حيث أتت ثمارها حيث تأكيد انخفاض الإصابات وشفاء بعضها، وأنه فى المقابل يتمدد الفيروس وتزيد معلات الإصابة فى الدول الأخرى.

الرجل يقتحم نقطة التفتيش
الرجل يقتحم نقطة التفتيش

من جانب آخر، كانت قد أعلنت اللجنة الوطنية للصحة فى الصين أمس الجمعة، أنها تلقت تقارير عن 889 حالة إصابة مؤكدة جديدة بفيروس كورونا الجديد، و118 حالة وفاة أمس؛ ما يرفع إجمالى حالات الوفاة إلى 2239 والإصابات المؤكدة إلى 75567 فى شتى أنحاء البلاد، وذكرت اللجنة فى تقريرها اليومى - أنه من بين الوفيات، 115 حالة فى مقاطعة هوبى وسط الصين (مركز انتشار الفيروس) وحالة واحدة فى كل من مقاطعتى تشجيانغ ويونان وبلدية تشونغتشينغ.

وأضافت اللجنة، أن 2109 أشخاص خرجوا أمس من المستشفيات بعد شفائهم، ليصل إجمالى من تعافوا إلى 18277 شخصا، مشيرة إلى أن 5206 أشخاص لا يزالون يشتبه بإصابتهم بالفيروس، فيما تم تعقب 606037 شخصا كانوا على اتصال وثيق بالمرضى المصابين، مايزال 120302 منهم تحت الملاحظة الطبية.

وبنهاية يوم الخميس، تم تسجيل 68 حالة إصابة مؤكدة بما فيها حالتا وفاة فى منطقة هونج كونج الإدارية الخاصة، و10 حالات مؤكدة فى منطقة ماكاو الإدارية الخاصة، و24 حالة فى تايوان من بينها وفاة واحدة، بينما غادر 5 مرضى فى هونج كونج و6 مرضى فى ماكاو واثنان فى تايوان المستشفيات بعد تماثلهم للشفاء.