ذكرت شبكة سى ان ان بالعربية ، فى خبر عاجل مقتل شخص وإصابة 5 في حادث إطلاق نار وسط مدينة سياتل الأمريكية، بينهم طفل وامرأة عجوز في حالة خطرة.وأوضحت الشبكة ان الشرطة مازالت تبحث عن منفذ الهجوم.ويوم الثلاثاء الماضى، أُطلقت النيران داخل مطعم فى أحد المراكز التجارية بحى (سنتشورى سيتى) فى مدينة لوس أنجلوس الأمريكية، مما أسفر عن إصابة شخص بجروح خطيرة، وأوضحت الشرطة - ةوفقًا لقناة (فوكس نيوز) الأمريكية ، تم نقل المصاب إلى أحد المستشفيات من أجل تلقي العلاج لأنه في حالة خطيرة، مشيرة إلى أنه لم تتضح بعد أسباب إطلاق النار.

وأضافت أنها تبحث عن ثمانية من المشتبه بهم فروا من مكان الحادث، إلا أنها لم تتطرق إلى المزيد من التفاصيل بهذا الصدد.

وفى ديسمبر الماضى، قالت الشرطة إن  أشخاص بينهم شرطي ومسلحان مشتبه بهما قتلوا في تبادل لإطلاق النار استمر ساعات قرب مقبرة ومتجر لبيع أطعمة يهودية في مدينة جيرزي بولاية نيوجيرسى الأمريكية.

وقال قائد شرطة جيرسى مايكل كيلي في مؤتمر صحفي عقد بعد ساعات من الحادث الذي وقع في ثاني كبرى مدن الولاية، والتي تقع مباشرة مقابل حي مانهاتن بمدينة نيويورك عبر نهر هدسون، إن المسلحين المشتبه بهما اللذين قتلا كانا يعملان بمفردهما.

وأضاف كيلي أن وفاة المسلحين الاثنين وثلاثة مدنيين آخرين أعلنت داخل متجر الأطعمة اليهودية وأصيب مخبر الشرطة القتيل بجراح مميتة قرب مقبرة تقع على بعد ميل تقريبا من موقع إطلاق النار الذي بدأ على ما يبدو عندما حاول اعتراض أحد المشتبه بهما.

وقال كيلي للصحفيين إنه لا توجد أدلة مباشرة على أن إراقة الدماء جريمة بدافع الكراهية أو مرتبطة بالإرهاب.

 

وذكرت صحيفة نيويورك تايمز نقلا عن مسؤولين أن المشتبه بهما فرا من منطقة المقبرة في شاحنة ووصلا إلى متجر الأطعمة اليهودية وفتحا النار على ضباط الشرطة والمدنيين. وأفادت الصحيفة بأن المسؤولين يعتقدون أنه تم اختيار المتجر عشوائيا.

 

وأدى تبادل إطلاق النيران إلى انتشار مكثف للشرطة المحلية وضباط اتحاديين في مكان الحادث وكذلك خدمات الطوارئ من إدارة شرطة نيويورك المجاورة.

 

وأفاد رئيس البلدية ووسائل إعلام محلية بأن الأمن أغلق جميع المدارس في المنطقة وأنهي الإغلاق في وقت لاحق بعد الظهر.