أعلنت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، عن الانتهاء من فحص 49 مليون و927 ألفًا و 489 مواطنًا ضمن مبادرة رئيس الجمهورية للقضاء على فيروس سي والكشف عن الأمراض غير السارية "100 مليون صحة"، وذلك منذ أن أطلقها الرئيس عبدالفتاح السيسي في شهر أكتوبر من العام 2018، موضحة أنه تم صرف العلاج  بالمجان لـ 1,1 مليون مريض ممن ثبت إصابتهم بفيروس سي واثبتت التحاليل صلاحية تلقيهم للعلاج.

 

وأضافت أن المبادرة شملت مسح طلاب المرحلة الثانوية بالمدارس حيث تم فحص 3 ملايين و29 ألفًا و327 طالبًا في الفترة من شهر ديسمبر عام 2018 وحتى إبريل عام 2019، بالإضافة إلى الانتهاء من مسح 3 مليون و780 الفًا و435 طالبًا بالمرحلة الإعدادية في الفترة من مارس 2019 حتى مايو 2019، كما شملت المبادرة مسح طلاب الصف الاول الإعدادي للعام الدراسى 2019/2020، حيث تم فحص مليون و439 ألفًا و900 طالب وتم صرف العلاج بالمجان لمن ثبت إصابتهم بفيروس سي، واثبتت التحاليل صلاحية تلقيهم العلاج.

 

وأشارت الوزيرة إلى أن المبادرة استهدفت خلو مصر الدائم من  فيروس سي والقضاء عليه، حيث لم تقتصر على المصريين فقط شملت المبادرة مسح الأجانب ضيوف مصر المقيمين من غير المصريين، حيث تم فحص 68 ألفًا و641 من غير المصريين وتقديم العلاج بالمجان لمن ثبت إصابته.

 

وتابعت الوزيرة أن مبادرة "100 مليون صحة" لم تقتصر على فحص فيروس سي فقط بل امتدت لتشمل أطفال المدارس من خلال حملة الكشف عن أمراض السمنة والأنيميا والتقزم لطلبة المدارس في المراحل الإبتدائية، حيث انطلقت الحملة بالتوازي في شهر نوفمبر عام 2018 وتمكنت من فحص 9.7 مليون ، وتم صرف علاج الانيميا بالمجان، بالإضافة إلى التوعية وصرف العلاج للأطفال ضد السمنة والنحافة.

 

وأضافت الوزيرة أنه تم إطلاق حملة "صحتنا في أسلوب حياتنا" لدعم الحياة الصحية والتوعية بأسلوب التغذية الصحية السليمة تحت شعار "100 مليون صحة" بالإضافة إلى حملة الإقلاع عن التدخين والتي انطلقت أولى فعاليتها في شهر أغسطس الماضي من خلال تخصيص 30 عيادة للاقلاع عن التدخين منتشرة بمحافظات الجمهورية كافة.