كشفت قناة العربية فى تقرير لها، عن حملة ميلشيات الحوثيين الانقلابية فى اليمن لملاحقة الشباب والأطفال بمناطق سيطرتها وحلق رؤوسهم، فيما أسمته حملة تعزيز الهوية الإيمانية، والتى تهدف إلى مصادرة حريتهم وحقوقهم الشخصية.

ونشرت قناة العربية، عبر تقريرها،" فيديو" لأحد قيادات المليشيات الحوثية خلال عاقبته مجموعة من الشباب والمراهقين، حيث قام بحلق رؤوس الشباب بماكينة حلاقة، بتهمة وقوقهم أمام مدرسة للبنات ومشاهدتهن خلال خروجهن.

حلق شعر الرأس عقوبة الحوثيين لشباب اليمن
حلق شعر الرأس عقوبة الحوثيين لشباب اليمن

وأوضح التقرير، أن تنظيم داعش الإرهابى استخدم نفس الطريقة كعقوبة، وهو ما تمارسه أيضا ميلشيات الحوثى فى شمال اليمن، والتى كانت قد أصدرت أيضا تعميا لصالونات الحلاقة يمنع ما اسمته:"قصات شعر الحلاقات الغربية"، حيث حذرت أصحاب الصالونات قص الشعر بصورة غير أخلاقية ومخالفة للعادات والتقاليد، كما داهمت أيضا محلات الملابس النسائية فى صنعاء ، كما أزالت أحزمة الخصر المرفقة بالعباءات وأحرقتها.

لم تكن المرة الأولى الذى يتخذ الحوثيين فى اليمن قرارات وممارسات مثل تنظيم داعش الإرهابى، حيث سبق وأنا أغلقت الكافيهات النسائية وأزالت الدمى البلاستيكية من واجهة المحلات.

وعلى جانب آخر، أعلن المركز الاعلامى لألوية العمالقة أمس سقوط ما يقارب من 44 مسلحاً حوثياً بين قتيل وجريح، خلال تصدي القوات المشتركة اليمنية للهجمات التي شنتها الميليشيات على مديرية حيس ومناطق أخرى بالحديدة.

وأوضح المركز - في بيان أوردته قناة " العربية الحدث" الإخبارية - أن القوات المشتركة تصدت لهجمات واسعة شنتها الميليشيات على مناطق متفرقة جنوب الحديدة وكبدت الحوثيين خسائر فادحة في الأرواح إضافة إلى تدمير عتادهم العسكري ومنها الأسلحة الثقيلة والمتوسطة.