قال المهندس محمود السعدى رئيس مصلحة الرى، إن متابعة حالة المياه ومناسيب المياه بنهر النيل وشبكة الترع و حالة الأمطار بكافة انحاء الجمهورية، تتم على مدار الساعة، حيث تم اتخاذ الاحتياطات والتدابير لضمان جاهزية المعدات للتعامل حال حدوث أزمات.

 

وأضاف السعدى فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع" أن كافة المعدات جاهزة للتعامل فى حالة حدوث أى أزمات بكافة قطاعات المصلحة.

 

يشار إلى أنه يوجد منظومة للإنذار المبكر أنشأتها الوزارة للتنبؤ بالأمطار، وتحديد كمياتها وشدتها، ومن خلالها تتخذ أجهزة الوزارة بالتنسيق مع المحافظات والجهات المعنية كافة الاستعدادات لمجابهة السيول والحد اوالمنع من أثارها التدميرية من خلال وحدة التنبؤ بالأمطار التابعة للمركز التنبؤ مسئوله عن تحديد شدة الأمطار المتوقعة علي البلاد دون الإشارة إلى درجات الحرارة ولا حالة البحر، وذلك بهدف اتخاذ إجراءات تخفيض مناسيب الترع والمصارف حتي ﻻ تحدث مشاكل لمستخدمى شبكة المجارى المائية باعتبار أن الوزارة مسئولة عن توفير كافة اﻻحتياجات للبلاد من زراعة وشرب وصناعة وملاحة نهرية.

 

كما يتم متابعة أعمال تنسيق الموقع العام وتحسين واجهة الإدارة العامة لرى أسوان ذاتيا، ومتابعة العمل في أعمال الدهانات للسور في عملية تبطين ترعة القوصية من الفم حتى ك1,050 مركز القوصية- محافظة أسيوط.