واصلت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى، نشر لجان متخصصة من قبل  قطاع الخدمات الزراعية ، وأمراض النبات ووقاية النبات، والمحاصيل الحقلية بمركز البحوث الزراعية، بالمرور والمتابعة على محصول القمح لحل أى مشاكل تواجه المزارعين فى مرحلة الإنبات لزيادة الإنتاج.

قال الدكتور عباس الشناوى، رئيس قطاع الخدمات والمتابعة الزراعية، في تصريحات لـ"اليوم السابع"، إن الوزارة تعمل على توفير جميع مستلزمات الإنتاج، خاصة "الأسمدة، والتقاوى"، لمحصول القمح لزيادة  المساحات المنزرعة وزيادة الإنتاج الموسم الجارى، مضيفا أن هناك لجانا مرورية تعمل حاليا على متابعة جميع الزراعات الشتوية، وخاصة محصول القمح والفول البلدى فى مرحلة الإنبات.

وأضاف رئيس الخدمات الزراعية، أن هناك ندوات إرشادية للمزارعين بمختلف المحافظات التى تزرع المحصول الشتوى، والفحص المستمر لاكتشاف أى إصابة تؤثر على إنتاج المحصول لعلاجها، وحث المزارعين على زيادة الإنتاج من جميع المحاصيل الاستراتيجية، مشيرا إلى أن هناك تكليفات لجميع مديريات الزراعة، بالمتابعة الدورية حول توزيع الأسمدة الشتوية لجميع الزراعات خاصة زراعات القمح، وتكثيف  اللجان المرورية المشكلة المتخصصة فى متابعة الصرف على رأس الغيط لمن يزرع الأرض فعليا.