قالت مصادر قانونية، إنه تم تنفيذ حكم الإعدام فى حق المتهم "إبراهيم محمود" 35 سنة، عاطل، والمتهم فى قضية اغتصاب الطفلة جنا والبالغ عمرها 20 شهرا في القضية المعروفة إعلاميا بقتل طفلة البامبرز  .

 

كان صلاح توفيق جد الطفلة "جنا" والمعروفة إعلاميا بطفلة البامبرز، أكد على أن الحكم الصادر من محكمة النقض هو عنوان الحقيقة وشفى غليل الأم والأب وأنصفهم، متابعًا: "هى العدالة السماوية فى القضية، فالحكم أثلج صدورنا، وأعاد للطفلة حقها".

 

وقال توفيق، لـ"اليوم السابع": "اليوم أسعد أيامنا بعد التأكيد على الحكم الصادر من محكمة جنايات المنصورة، فالجميع سعيد بالحكم، وإحساس أن العدالة موجودة، وهو ما كنا نطالب به".

 

كانت محكمة جنايات المنصورة الدائرة الحادية عشرة، برئاسة المستشار مختار مختار شلبى، أصدرت حكما بإعدام المتهم باغتصاب الطفلة "جنا"، والمعروفة بقضية "طفلة البامبرز".

 

أيدت اليوم محكمة النقض الحكم الصادر ضد الجانى، وترجع أحداث القضية بتعرض الطفلة جنا محمد السيد 20 شهرًا إلى عملية خطف واغتصاب على يد إبراهيم محمود الرفاعى، 34 سنة، عاطل، بقرية ديملاش التابعة لمركز بلقاس بمحافظة الدقهلية، أثناء لهوها أمام منزلها يوم جمعة، وقد شاهدت الواقعة أحد جيران الطفلة، واستدعت والدتها، وأخبرتها بالواقعة، وبعد البحث عن الطفلة وجدتها فى منزل المتهم، وقد أصيبت بنزيف حاد تم نقلها على أثرها إلى المستشفى، وتم ضبط المتهم حال هروبه.