استقبل الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم، بريدراج بوسكوفيتش، وزير دفاع جمهورية الجبل الأسود، وذلك بحضور الفريق أول محمد زكى وزير الدفاع والإنتاج الحربى.

ورحب الرئيس بزيارة وزير دفاع الجبل الأسود إلى مصر، والتى تعد الأولى من نوعها، طالبًا نقل تحياته لرئيس جمهورية الجبل الأسود، ومؤكدًا حرص مصر على دفع أوجه التعاون المشترك بين البلدين فى مختلف المجالات.

 

من جانبه، نقل "بوسكوفيتش" تحيات رئيس جمهورية الجبل الأسود للرئيس، معربًا عن حرص بلاده على تعزيز أواصر التعاون الثنائى مع مصر، لا سيما فى ظل دورها المحورى فى إرساء دعائم الأمن والاستقرار فى الشرق الأوسط ومنطقة البحر المتوسط، ونجاحها تحت قيادة السيد الرئيس فى أن تصبح نموذجًا ملهمًا يحتذى به فى منطقة تعانى من الأزمات والاضطرابات.

 

واستعراض الرئيس عبد الفتاح السيسى، عددا من القضايا والملفات ذات الاهتمام المشترك، خاصةً مكافحة الإرهاب والهجرة غير الشرعية عبر المتوسط، حيث أوضح الرئيس الأعباء التى تتحملها مصر وما حققته من نجاحات فى التعامل مع هاتين الظاهرتين، فضلًا عن استضافتها لملايين اللاجئين على أراضيها، وذلك بالتوازى مع جهودها لدفع جهود التنمية والإصلاح الاقتصادى، مؤكدًا ضرورة معالجة الجذور الرئيسية للإرهاب والهجرة غير الشرعية، من خلال التوصل لحلول سياسية للأزمات التى تشهدها دول المنطقة وإعادة الاستقرار والأمن إليها، بالإضافة إلى دفع جهود التنمية فى منطقة جنوب المتوسط ودول القارة الأفريقية.

 

كما اجتمع الرئيس اليوم، مع الفريق أسامة ربيع رئيس هيئة قناة السويس، وتناول الاجتماع مُتابعة الموقف التنفيذى الخاص بعملية التطوير الجارية بهيئة قناة السويس ومشروعاتها، وأبرزها تطوير المجرى الملاحى للقناة، وإعادة هيكلة الشركات التابعة للهيئة، وتنمية الكوادر البشرية، بالإضافة للإجراءات المُتبعة حاليًا لكيفية الاستغلال الأمثل للأصول التابعة للهيئة.