أكد أسامة الجوهري، مساعد رئيس مجلس الوزراء ورئيس مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار، حرص الحكومة المصرية على الحد من المخاطر والكوارث، موضحا أن المنطقة العربية ستشهد تغييرات مناخية الفترة القادمة، وهذه التحديات تتطلب من الدول العربية تغيير خططها للتكيف مع التغييرات المناخية.

وأضاف خلال كلمته بالاجتماع الرابع للشراكة العربية للحدّ من مخاطر الكوارث، أن الاجتماع يسلط الضوء على المعلومات الخاصة بالحد من الكوارث فى البلدان العربية ، مشيرا إلى أن الاجتماع فرصة للمجتمع العربى لتعزيز الترابط بين هذه الدول .