قال المستشار علاء فؤاد رئيس الجهاز التنفيذى للهيئة الوطنية للانتخابات، إن الهيئة حتى الآن لم يصلها إخطار البرلمان بشأن وفاة النائب محمد بدوى دسوقى، عضو المجلس عن المقعد الفردى بالدائرة الأولى قسم شرطة الجيزة، حتى تبدأ فى اتخاذ إجراءاتها لشغل هذا المقعد.

وأضاف لـ "اليوم السابع"، أن الهيئة على أتم استعداد لإجراء الانتخابات التكميلية وفقا لما نص عليه الدستور والقانون بشأن شغل المقعد الشاغر بمجلس النواب، وقال أنها تنتظر إرسال البرلمان للإخطار، علاوة أيضا على الإخطار بخلو المقعد الأخر للنائب أحمد شمروخ عضو مجلس النواب عن دائرة ملوى، الذى توفى الأحد.

وتنتظر الهيئة الوطنية للانتخابات برئاسة المستشار لاشين إبراهيم بذلك إجراء انتخابات تكميلية على مقعدين بالبرلمان لوفاة النائبين، الأول بالدائرة الأولى بالجيزة، والثانى بدائرة مركز ملوى بالمنيا.

ونظم قانون مجلس النواب رقم 46 لسنة 2014 كيفية التصرف القانونى حال شغر مقعد مجلس النواب فى حالة وفاة نائبه، ونصت المادة 25 من القانون على أنه "إذا خلا مكان أحد الأعضاء المنتخبين بالنظام الفردي قبل انتهاء مدة عضويته بستة أشهر على الأقل أجرى انتخاب تكميلي ، فإن كان الخلو لمكان أحد الأعضاء المنتخبين بنظام القوائم حل محله أحد المترشحين الاحتياطيين وفق ترتيب الأسماء الاحتياطية من ذات صفة من خلا مكانه ليكمل العدد المقرر، فإن كان مكان الاحتياطي من ذات الصفة خاليا يصعد أي من الاحتياطيين وفق أسبقية الترتيب أيا كانت صفته.

وفي جميع الأحوال يجب أن يتم شغل المقعد الشاغر خلال ستين يوما على الأكثر من تاريخ تقرير مجلس النواب خلو المكان، وتكون مدة العضو الجديد استكمالا لمدة عضوية سلفه".