أكد النائب رياض عبد الستار، عضو مجلس النواب عن حزب المصريين الأحرار، أن حرص الرئيس عبد الفتاح السيسى على تنظيم مؤتمر العالمى للشباب هو رسالة قوية من الدولة المصرية، بأن فئة الشباب هى محل احترام وتقدير ليس الشباب المصرى فقط بل أيضًا الشباب على مستوى العالم.

وقال عضو مجلس النواب عن حزب المصريين الأحرار، فى تصريح لـ"اليوم السابع"، إن الدولة المصرىة حريصة على تلاقى الحضارات، وبالتالى تحرص على دعوة الشباب من مختلف دول العالم لحضور هذا المنتدى، وهو ما يساهم فى تعريف الشباب من مختلف الجنسيات بالثقافة المصرية، بجانب أن الشباب المصرى يكون له فرصة كبيرة فى أن يتعرف على ثقافة وحضارات باقى دول العالم.

ولفت النائب رياض عبد الستار، إلى أن حرص الدولة المصرية على تنظيم مؤتمر الشباب العالم يأتى بالتزامن مع تمكين الشباب فى المناصب القيادية فى هذه المرحلة.