تصدرت مصر قائمة الوجهات الوصي بها لقضاء العطلات وفقا لصحيفة الاندبندنت البريطانية، حيث إنه مع استئناف الرحلات الجوية إلى مدينة شرم الشيخ تشهد السياحة المصرية انتعاشة مدهشة فيما يتعلق بالزوار الدوليين، حيث يتدفق المسافرون إلى البلاد.

وقالت إنه وفقا لأرقام جديدة من يورومونيتورإنترناشيونال، ارتفع عدد الوافدين إلى العاصمة القاهرة، بنسبة 31.1 في المائة في عام 2018، في حين استقبلت مدينة الغردقة الساحلية أكثر من 46.8 في المائة من السياح العام الماضي عن العام الذي سبقه، مما يجعلها الوجهة الأسرع نمواً فى العالم.

واحتلت المدينتان المرتبة 42 و82 على التوالي في تقريرهما السنوي عن أكثر 100 مدينة يتم زيارتها في العالم.

ووفقا للتقرير يبدو أن مصر تستعد لعودة قوية فيما يتعلق بالسياحة الدولية في عام 2020 كما تقول شركة السياحة أبركرومبي آند كنت وهي احدى اهم شركات السياحة العالمية، فمن المتوقع موصول السياح إلى شرم الشيخ والغردقة هذه الموسم بكثافة وذكرت التقارير أن بلغ عدد السياح االعام الماضي حوالي 11 مليون شخص وفقا للأرقام الرسمية.

وتوصى شركة السياحة بزيارة المتحف المصري الكبير بالقاهرة، والمقرر افتتاحه أخيرًا في العام المقبل: "ليكون أكبر متحف أثري في العالم، ستعرض مساحة المعرض مجموعة واسعة من الاكتشافات المصرية القديمة من ضمنها 30 ألف قطعة تعرض لأول مرة"

ويمثل البريطانيون 13% من الحركة السياحية الوافدة من أوروبا، الذي يعد أهم سوق سياحي في مصر قبل توقف حركة الطيران لجنوب سيناء فى 2015، وكانت السياحة البريطانية حققت إقبال نحو 1.5 مليون سائح في عام الذروة 2010، ليتراجع عدد السائحين الإنجليز إلى مليون و34 ألف سائح في 2011.