قالت مصادر بمطار القاهرة، أن برج المراقبة بالمطار كان قد تلقى رسالة استغاثة أمس من قائد الرحلة رقم AH4411 التابعة للخطوط الجوية الجزائرية، والتى كانت فى طريقها إلى الجزائر قادمة من المدينة المنورة بالمملكة العربية السعودية، وعلى متنها 140 راكبا غالبيتهم من المعتمرين.

 

وقد طلب قائد الطائرة، وهى من طراز "بوينج 800-767" السماح له بالهبوط الاضطرارى بمطار القاهرة، لحدوث عطل بأحد المحركات، وعلى الفور تم السماح للطائرة بالهبوط فى مبنى الركاب رقم 1، بعد اتخاذ أقصى درجات الاستعداد، عن طريق نشر الفرق المدربة بكافة جهات المطار لاستقبال مثل هذه الحالة.

 

ولفتت المصادر، إلى أن الطيار نجح فى الهبوط بسلام، وقام مسئول مطار القاهرة باستقبال الركاب، واستضافتهم، كما قامت الخطوط الجزائرية بتوفير طائرة بديلة للركاب، لنقلهم إلى بلدهم الجزائر وقد غادروا جميعا، فى حين تخصع الطائرة للفحص بمطار القاهرة، تمهيدا لإصلاحهاحسب الإجراءات المتبعة والمتفق عليها فى مثل هذه الحوادث.