توجه رئيس مجلس النواب الدكتور على عبدالعال؛ على رأس وفد برلماني؛ إلى جمهورية جنوب السودان، فى زيارة تستهدف دعم دولة جنوب السودان الشقيقة، وجهود إحلال السلام والاستقرار، خاصة بعد توقيع اتفاق السلام برعاية إقليمية.

ويلتقى رئيس المجلس والوفد المرافق له مع كبار المسئولين فى جمهورية جنوب السودان، فى مقدمتهم الرئيس سلفا كير، والقائمين بأعمال رئيسى برلمان جنوب السودان، وعدد من الوزراء لبحث سبل تعزيز العلاقات الثنائية، وتبادل وجهات النظر حول القضايا ذات الاهتمام المشترك.

تأتى الزيارة انعكاساً للتوجه المصرى الرائد صوب دعم وتعزيز العلاقات المصرية - الإفريقية بشكل عام على جميع المستويات، خاصة فى ظل الرئاسة المصرية الحالية للاتحاد الإفريقي.

وتعد زيارة الوفد البرلمانى رفيع المستوى برئاسة الدكتور على عبد العال، جسراً شعبياً مصرياً لدعم شعب جنوب السودان الشقيق، وتعبيراً عن النسيج المتماسك والعلاقات التاريخية الراسخة بين البلدين.