أكدت زوجة المهندس المصرى على سالم، أن أسرة المهندس المصرى ممنوعة من السفر من قطر، دون أى أسباب تبديها الحكومة القطرية، وهو ما يمنعهم من الحديث مع وسائل الإعلام حول قضية المهندس المصرى واعتقاله فى السجون القطرية.

زوجة المهندس القطرى، قالت فى تصريح لـ"اليوم السابع": "نحن ممنوعون من السفر، أنا وأولاد المهندس على سالم منذ يوم 5 نوفمبر 2018 بدون سبب واضح تعلنه الحكومة القطرية ".

وتابعت زوجة المهندس المصرى على سالم: "الحكومة القطرية رفضت إعطائى أى ورقة تفيد بأسباب منعنا من السفر، مطالبة الحكومة القطرية برفع منع السفر عن أسرة على سالم متابعة: "لذلك لا نتحدث لوسائل الإعلام بشأن قضية المهندس المصرى المعتقل فى السجون القطرية".