أوشكت دائرة الإرهاب، على تسطير كلمة النهاية فى محاكمة 208 متهمين من عناصر بيت المقدس، فى اتهماهم بارتكاب 54 جريمة ما بين تفجيرات لأماكن حيوية، واغتيالات لضباط ومجندين، والتى ستنطق الحكم فيها يوم 2 ديسمبر المقبل، واستمعت المحكمة لأقوال الشهود فى واقعة إطلاق النار على كمين التجمع الأول، والذين أدلوا بالعديد من المعلومات منها:

1 ــ فى جلسة 20 ديسمبر 2016، استمعت المحكمة لأقوال الشهود فى واقعة استهداف إرهابيين لكمين التجمع الأول.

2 ــ شاهد الإثبات رقم 91 بأمر الإحالة بالقضية ويعمل ضابطا بالكمين الذى استهدف سرد كواليس إطلاق النار على الكمين.

3 ــ الشاهد أكد إصابته بشظايا فى جنبه الأيسر.

4 ــ فى ذات الجلسة استمعت المحكمة لشاهد الإثبات رقم 94 بأمر الإحالة ويعمل أمين شرطة وكان مكلف خدمة بالكمين.

5 ــ الشهود أكدوا أن الحادث لم يخلف ضحايا بشرية سوى إصابة احد الضباط بشظايا.