تنتهى اليوم الخميس، المدة التى قررها وزير الداخلية لمنح السجينات زيارة استثنائية بمناسبة حملة الـ16 يومًا لمناهضة العنف ضد المرأة، التى بدأت فى النصف الثانى من نوفمبر الجارى.

وكان زير الداخلية، قرر منح السجينات "زيارة استثنائية واحدة"، اعتباراً من السبت الماضى وحتى اليوم الخميس على ألا تحتسب هذه الزيارة ضمن الزيارات المقررة لنزيلات السجون، وذلك وحرصاً من الداخلية على إتاحة الفرصة لنزيلات السجون فى مشاركة ذويهن الاحتفال بهذه المناسبة.

ويأتى ذلك فى إطار حرص وزارة الداخلية على إعلاء قيم حقوق الإنسان، وتطبيق السياسة العقابية بمنهجها الحديث، وتوفير أوجه الرعاية المختلفة للنزلاء.