استقبل الرئيس عبد الفتاح السيسي بعد ظهر اليوم بمقر إقامته ببرلين “جيرد مولر”، وزير التعاون الاقتصادي والإنمائي بجمهورية ألمانيا الاتحادية".

 

وقال السفير بسام راضى، المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية، إن الرئيس رحب بلقاء وزير التعاون الاقتصادي والإنمائي الألماني، معرباً عن التطلع لتعميق وتطوير آفاق التعاون المشترك مع ألمانيا خاصة في مجال التعليم الأساسي والفني.

 

وأعرب الرئيس ، عن اهتمام مصر بالاستفادة من نظام التعليم الألماني وخبرته العريقة على خلفية التجارب الناجحة للمدارس الألمانية فى مصر وما تقدمه من تعليم أكاديمي عالي الجودة يسهم في تطوير وبناء الشخصية، مما يستوجب التعاون المشترك لنشر تلك التجربة علي نطاق اوسع، وذلك في اطار استراتيجية الدولة وجهودها لبناء الانسان المصري.

 

من جانبه؛ أكد وزير التعاون الاقتصادي والإنمائي الألماني ، حرص بلاده على تعظيم التعاون مع الحكومة المصرية في مختلف المجالات التي من شأنها أن تصب في صالح العملية التنموية الجارية في مصر، لا سيما في ظل الجهود التي تبذلها مصر على كافة الأصعدة من خلال تحقيق العديد من النجاحات الاقتصادية والتنموية، بالاضافة الي ما تمتلكه مصر من مقومات وامكانات كبيرة تفتح مجالات عديدة للتعاون الثنائي، فضلاً عن محورية الدور المصري في إرساء دعائم الأمن والاستقرار والسلام في محيطها الإقليمي.