بثت منصات تركية معارضة، فيديو لاعتداء الشرطة التركية على عدد من طلاب إحدى المدارس الثانوية بإسطنبول، بميدان تقسيم.

وتضمن الفيديو إقدام الشرطة التركية على إلقاء القبض على عدد من طلاب إحدى المدارس الثانوية بإسطنبول أثناء تنظيمهم وقفة احتجاجية للمطالبة بإجراء تحقيقات عادلة فى مقتل الطفلة رابعة ناظ.

وذكرت المعارضة التركية، أنه عثر على الطفلة رابعة ناظ، 11 عامًا، مصابة بجروح خطيرة أمام باب منزلها، حيث فقدت حياتها بمجرد نقلها إلى المستشفى، وأغلقت الشرطة تحقيقاتها في الحادث واعتبرته انتحارا،  فيما طالب والداها وأقاربها بإعادة التحقيق، رافضين سيناريو الانتحار.