قتل 4 أشخاص وأصيب 6 آخرون جراء إطلاق نار على حفل خاص في باحة أحد المنازل بمدينة فريسنو فى ولاية كاليفورنيا الأمريكية، حسب وسائل إعلام محلية.

وقالت شرطة المدينة إن " 10 أشخاص على الأقل أصيبوا، بينهم 3 توفوا فى الحال، فى حين توفى آخر متأثرا بجراحه فى المستشفى، وأصيب 6 آخرون"، مرجحة أن تكون الحادثة هى "إطلاق نار عشوائى على المجتمعين".

وأضاف مسؤول فى الشرطة أن المشتبه به تسلل إلى الفناء الخلفى لمنزل فى مدينة فريسنو وفتح النار عشوائيا على المحتشدين أثناء مشاهدتهم وسط أجواء احتفالية لمباراة لكرة القدم.

وتقوم الشرطة حاليا بالتحرى والبحث عن الجانى.