يُناقش مجلس النواب، خلال جلسته العامة الأسبوع المُقبل، برئاسة الدكتور على عبد العال، تقرير اللجنة المُشتركة من لجنة التعليم والبحث العلمى ومكتبى لجنتى العلاقات الخارجية والشئون الاقتصادية بالمجلس، بشأن قرار رئيس جمهورية مصر العربية رقم 512 لسنة 2019 بشأن الموافقة على التعديل الرابع لاتفاقية منحة المساعدة بين جمهورية مصر العربية والولايات المتحدة الأمريكية حول التعاون المصرى الأمريكى للعلوم والتكنولوجيا، والموقع فى القاهرة بتاريخ 4/8/2019.

ونستعرض فيما يلى أهداف الاتفاقية:

يهدف التعديل الرابع لاتفاقية منحة المساعدة إلى إتاحة مبلغ جديد للمشروع هو 4 ملايين دولار أمريكى كمساهمة من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، وذلك للاستمرار فى تحقيق أهداف المشروع المتمثلة فيما يلى:

1- تقوية القدرات العلمية والتكنولوجية لدى الجانبين المصرى والأمريكى، وتوسيع نطاق العلاقات بين المجتمعات العلمية والتكنولوجية فى البلدين، وتعزيز التعاون العلمى والتكنولوجى للأغراض السلمية.

2- توفير الفرص لتبادل الأفكار والمعلومات والمهارات والتقنيات ذات الاهتمام المشترك بين البلدين.

3- دعم مشروعات البحوث والدراسات والاستقصاءات المشتركة، وورش العمل، والمؤتمرات، والندوات المشتركة بين الجانبين المصرى والأمريكى.

4- إعادة هيكلة وتنفيذ وإدارة سياسات العلوم والتكنولوجيا، واستحداث أنظمة لنشر التكنولوجيا وتوسيع نطاقها، مع توفير دور مناسب للقطاع الخاص.