يتسبب الرئيس التركى رجب طيب أردوغان، فى إهانة تركيا، فعدد المرات الذى أهانه فيها الرئيس الأمريكى دونالد ترامب كثيرة، ولعدة مرات اضطر أردوغان للقبول بالضغط الأمريكى عليه، وهو ما اعتبره معارضون أتراك إهانة لتركيا بأكملها .

صحيفة "زمان"، التابعة للمعارضة التركية، ذكرت أن زعيم المعارضة التركية، كمال كليجدار أوغلو، انتقد صمت الرئيس التركى على إهانة الرئيس الأمريكي له، مشيرا إلى أن أردوغان عاجز عن حماية شرف تركيا.

وشدد زعيم حزب الشعب الجمهوري التركي المعارض، كمال كليجدار أوغلو، على ضرورة إلغاء الرئيس التركي، زيارته المرتقبة إلى الولايات المتحدة طالما لم تعتذر الإدارة الأمريكية من تركيا.

وأشارت الصحيفة التركية المعارضة، إلى أنه من المقرر أن يلبى أردوغان دعوة من ترامب بزيارة الولايات المتحدة فى الثالث عشر من الشهر الجارى.