استقبل الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، اليوم الثلاثاء ، لؤى شبانة، المدير الإقليمى لصندوق الأمم المتحدة للسكان للمنطقة العربية، وألكسندر بوديروزا، ممثل صندوق الأمم المتحدة للسكان فى مصر، وحضر اللقاء وزيرة الصحة والسكان. 

 

وصرح المستشار نادر سعد، المتحدث الرسمى لرئاسة مجلس الوزراء، بأن المدير الإقليمى لصندوق الأمم المتحدة أطلع رئيس الوزراء على الترتيبات الخاصة بعقد المؤتمر الدولى للسكان (قمة نيروبى) والذى يأتى انعقاده بعد 25 عاماً من عقد مؤتمر القاهرة الدولى للسكان والتنمية فى عام 1994، وسوف تستضيف العاصمة الكينية نيروبى المؤتمر فى نوفمبر القادم، بمشاركة وكالات الأمم المتحدة، والمجتمع المدنى، والقطاع الخاص، وممثلى الشباب والمرأة وغيرها من الفئات، حيث يصل العدد المتوقع للمشاركين إلى نحو 4000 مشارك.

 

كما سيشارك فى المؤتمر نحو 20 رئيس دولة، و 25 رئيس وزراء، و 95 وزيراً.

 

وأعرب المدير الإقليمى لصندوق الأمم المتحدة للسكان عن تطلعهم لمشاركة مصرية عالية المستوى فى المؤتمر، لاسيما وأن مصر ترأس حالياً الاتحاد الأفريقى، ولها ثقل تاريخى فى المنطقة العربية، والشرق الأوسط.

 

من جانبها، أشارت وزيرة الصحة إلى أن مصر سوف تعمل بالتعاون مع كينيا على إنجاح المؤتمر، وتحقيق كل مستهدفاته، إلى جانب الخروج بإعلان ختامي قوى يُكَمّل إعلان القاهرة المرجعى الصادر عام 1994. 

 

كما أكد الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، على دعم مصر الكامل لأعمال المؤتمر، لاسيما وأن القاهرة كانت مقر انعقاد أول قمة دولية للسكان فى التاريخ.

 

وأضاف أن مصر مستعدة للمشاركة الفعالة فى اجتماعات قمة نيروبى، والإسهام النشط فى الأفكار والمقترحات الكفيلة بإنجاح القمة.