قدمت إدارة معبد أبوسمبل عرضاً مميزاً للصوت والضوء فى ليلة تعامد الشمس على قدس الأقداس، وسط متابعة كبيرة من الزائرين الذين اصطفوا بساحة معبدى أبوسمبل والذى يضم معبد الملك رمسيس الثانى وزوجته الملكة نفارتارى.

واستمع الحضور للعرض الذى بلغ مدته 22 دقيقة يحكى قصة تشييد معابد أبوسمبل وحروب الملك رمسيس الثانى ومعركة قادش وأول معاهدة سلام عرفها التاريخ.

وفى سياق متصل، قدمت 8 فرق فنون شعبية تابعة للهيئة العامة لقصور الثقافة، عروضها الفنية المميزة بساحة معبدى أبوسمبل وبالسوق السياحى بمدينة أبوسمبل على هامش احتفال أسوان بليلة تعامد الشمس على قدس الأقداس.

يذكر أن أن ظاهرة تعامد الشمس تبدأ فى تمام الساعة 5:49 صباحاً بتوقيت القاهرة وفقاً للمعهد القومى للبحوث الفلكية بحلوان، وتستمر لمدة 20 دقيقة، بتعامد الشمس على قدس الأقداس داخل معبد أبوسمبل الذى تتسلل إلى مدخله الشمس وصولاً إلى قدس الأقداس فى عمق طوله 60 متراً.

 الحضور يتابع عروض الصوت والضوء

الحضور يتابع عروض الصوت والضوء

 

ساحة معبد أبوسمبل

ساحة معبد أبوسمبل

 

عروض فنية

عروض فنية

 

فرق الفنون الشعبية

فرق الفنون الشعبية