أكد الشيخ جابر مبارك الحمد الصُباح، رئيس مجلس الوزراء الكويتى، على أهمية الزيارة التى يقوم بها والوفد المرافق له حاليًا لمصر، فى البناء على نتائج الزيارة الهامة التى قام بها الرئيس عبد الفتاح السيسى، إلى الكويت مطلع سبتمبر الماضى، والتى عكست عمق العلاقات بين البلدين، هذا إلى جانب الاستفادة من النتائج الإيجابية لإجتماعات اللجنة المصرية الكويتية المُشتركة التى عقدت فى ديسمبر 2018، من خلال متابعة موقف تنفيذ الاتفاقات المبرمة، ودفعها قدمًا لتحقيق الأهداف التى يتطلع لها البلدان.

 

وشدد رئيس الوزراء الكويتى، خلال جلسة المباحثات الثنائية التى عقدت اليوم الأثنين، مع نظيره المصرى الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس الوزراء، على وقوف بلاده إلى جانب مصر فى كل الإجراءات التى تتخذها فى سبيل حماية أمنها واستقرارها، مُثمنًا دور مصر الرائد خلال رئاستها حاليًا للاتحاد الأفريقى، فى تعزيز الأمن والاستقرار بالقارة الأفريقية، وتعزيز التجارة البينية بين بلدانها.