أكد عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، أن بيانات المواطنين مؤمنه بشكل كامل من القرصنة، حيث لها خصوصيتها وسريتها، كما أن التحول الرقمى سيحل مشكلة توصيل الدعم إلى مستحقيه.

وأضاف خلال لقائه برنامج  "مساء DMC"، مع الإعلامى رامى رضوان:"إن البيانات المواطنين الموجودة لدى الحكومة مؤمنة بشكل كامل ولا يمكن اختراقها بأي حال لأنها وراء سدود منيعة دون الدخول فى تفاصيل عديدة".

وأوضح،"إن بيانات الحكومية مؤمنة من الاختراق ومؤمنة بمعنى حمايتها و سريتها لأنها تخص أسرة المواطن وحالته الصحية، فتلك البيانات لها خصوصيتها ولابد من حماية خصوصيتها من القرصنة".

وقال،" إن تحول الخدمات إلى رقمية نستطيع من خلالها أن نتبين من يستحق الدعم  من المواطنين، حيث العبارة التى نسمعها قديما توصيل الدعم إلى مستحقيه".

واستطرد،"إن توصيل الدعم إلى مستحقيه أصبح ممكن مع انشاء البنية المعلوماتية المصرية ، وهى مجموعة قواعد بيانات خاصة بالحكومة تخص المواطن المصرى، حيث استطيع أن أكون هوية رقمية لكل مواطن نعرف من خلالها استحقاقه من خدمات الحكومية".

وتابع،"أن دورنا أيضا فى منظومة التأمين الصحى فى بورسعيد هى ميكنة نظام التأمين الصحى الجديد بشكل كامل لكل خطوات التأمين الصحى حيث تتم بشكل رقمى، منذ أول أدراج المواطن فى المنظومة والتأكد من استحقاه إذا توجه إلى وحدة الرعاية الصحية، حيث لدينا التاريخ الصحى للمواطن ، مما يمكنا أن نعرف عدد المواطنين من مرض معين ونسب تزايد ذلك المرض أو تواجده فى مناطق معينة".