فضحت المعارضة التركية، العملية العسكرية التى يقوم بها الرئيس التركى رجب طيب أردوغان، فى سوريا، وممارسة مذابح ضد الأكراد.

وقالت المعارضة التركية، فى تصريح لها عبر صفحتها الرسمية على "تويتر":"شاهدوا وقاحة هذا الرجل .. يقول لأوروبا اذا وصفتم عمليتنا العسكرية بالغرو، سنفتح لـ 3.6 مليون لاجئ سوري إلى أراضيكم".

 

وتابعت المعارضة التركية،" أرواح الناس ليس لها أي قيمة عند أردوغان، مستعد يغامر ويرمي 3.6 مليون روح في البحر من أجل تحديد أهدافه الخبيثة الاستعمارية، قبح الله وجهك وقبح وجه كل من يؤيدك".