أحالت إدارة منيا القمح التعليمية، برئاسة هشام عبد العزيز، مدرس لغة عربية بمدرسة الصنافين الثانوية المشتركة بمركز منيا القمح، للتحقيق على خلفية قيامهم بالتعدى بالضرب على طالب فى الصف الأول الثانوى، وتوجه عبارات سب لوالدته.

 

وقامت إدارة المدرسة بتحرير مذكرة بالواقعة، وإحالتها للإدارة التعليمية، للتحقيق مع المدرس، وتم إحالته للشئون القانونية.

 

وتلقى اللواء عاطف مهران، مدير أمن الشرقية، إخطارا من العميد عمرو رؤوف، مدير المباحث الجنائية، يفيد بلاغا من " إسلام محمد سلاح " ولى أمر الطالب" أحمد" بمدرسة الصنافين الثانوية المشتركة، بمركز منيا القمح، يتهم فيه " ع ال " مدرس لغة عربية بالمدرسة بالتعدى على نجله بالضرب المبرح، وقام بعمل تقرير طبى بمستشفى منيا القمح العام، كما تقديم الأب مذكرة بالنيابة الإدارية بمنيا القمح.

 

وقال الأب فى البلاغ المحرر الذى يحمل الرقم 36/ 205 إدارى مركز شرطة منيا القمح، أثناء قيام نجله بتوجيه سؤال فى مادة اللغة العربية للمدرسة، فأعتبره المدرس سخرية منه وأنه مدفوع عليه من قبل أحد مدرسين اللغة العربية الذى يأخذ عنده الطالب درس فى مادة اللغة العربية، فقام المدرس بتوجيه عبارات سب وقذف لنجلى بالأم والتعدى عليه بالضرب المبرح.