يحدث الاعتدال الخريفى، غدا الإثنين 23 سبتمبر الجارى عند الساعة (07:50 صباحا بتوقيت جرينتش) فى مصر والوطن العربى، وهو أول أيام فصل الخريف فلكيا فى كامل النصف الشمالى للكرة الأرضية.

 

 

وكشفت الجمعية الفلكية بجدة فى تقرير لها، أنه فى ذلك الوقت ستكون الشمس واقعة مباشرة على خط استواء الأرض قادمة ظاهريا من شمال السماء متجهه نحو الجنوب.

 

 

ويرجع السبب فى حدوث الاعتدال لميلان محور دوران الأرض حول نفسها بمقدار 23.5 درجة ودورانها المتواصل حول الشمس، فعندما يكون محور دوران الأرض فى وضعية لا مائل بعيدا عن الشمس ولا مائل باتجاهها يحدث الاعتدال.

 

 

وأوضح التقرير، أنه فى يوم الاعتدال تشرق الشمس من نقطة الشرق الأصلية وتغرب فى نقطة الغرب الأصلية في كل انحاء العالم ، ويكون طول الليل النهار "تقريبا" متساو بطول 12 ساعة وهذا صحيح بصفة عامة ولكن على وجه التحديد يكون النهار أطول بثمانى دقائق إضافية من الليل فى يوم الاعتدال فى خطوط العرض المتوسطة وذلك يرجع لعدة أسباب.

 

 

وتابع التقرير: الشمس قرص دائرى وليست نقطة مثل النجوم، ومعظم التقاويم تحدد شروق الشمس بالتلامس الأول لأعلى الشمس مع الأفق الشرقى، ويحدد غروب الشمس بالتلامس الأخير لقرص الشمس مع الأفق الغربى وهذا فى حد ذاته يعطى دقيقتين إلى ثلاث دقائق من ضوء النهار فى خطوط العرض المتوسطة.