غادر مطار القاهرة الدولى مساء اليوم، الأربعاء، الدكتور عبدالله حمدوك رئيس وزراء السودان، بعد زيارة للبلاد استغرقت عدة ساعات، التقى خلالها الرئيس عبدالفتاح السيسي ورئيس الوزراء مصطفى مدبولى .

قامت سلطات المطار بإنهاء إجراءات سفر رئيس وزراء السودان عبدالله حمدوك، من خلال استراحة كبار الزوار الحكومية، وغادر على طائرة خاصة .

وكان الرئيس عبدالفتاح السيسي، استقبل الدكتور عبدالله حمدوك، رئيس وزراء السودان، بحضور كل من الدكتور مصطفى مدبولى رئيس الوزراء، وسامح شكرى وزير الخارجية، ووزيرا الكهرباء والمالية .

صرح السفير بسام راضي المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية، إن الرئيس هنأ الدكتور عبدالله حمدوك على توليه منصبه والإعلان عن تشكيل الحكومة السودانية الجديدة، مؤكدًا الروابط الأزلية التى تجمع شعبى وادى النيل، والترابط التاريخى بين مصر والسودان، ووحدة المصير والمصلحة المشتركة .