غادر مطار القاهرة الدولى، اليوم الأربعاء، جون ايف لودريان وزير خارجية فرنسا بعد زيارة لمصر استغرقت عدة ساعات، التقى خلالها الرئيس عبدالفتاح السيسي ووزير الخارجية سامح شكرى.

قالت مصادر مطلعة بمطار القاهرة، إن وزير الخارجية الفرنسى، غادر على متن طائرة خاصة وتم إنهاء إجراءات سفر من خلال استراحة كبار الزوار.

وقد استقبل الرئيس عبد الفتاح السيسي، بقصر الاتحادية، وزير خارجية الفرنسى، وناقشا التطورات المتعلقة بعدد من الملفات الإقليمية ذات الاهتمام المشترك والملفات ذات الصلة بالعلاقات الثنائية خاصةً على الصعيد الاقتصادى والتجارى والاستثمارى والتنموى.

كما أجرى وزير الخارجية محادثات مع لودريان تناولت الأوضاع فى ليبيا وتفعيل العملية السياسية فى البلاد والأوضاع فى السودان وسوريا والخليج.