قال وزير الخارجية الفرنسي جان ايف لودريان، إن ما يجرى فى ليبيا يثير القلق فى مصر  وفرنسا، مشيرا إلى رغبة البلدين فى التوصل لحل سياسي وأمنى للأزمة الليبية.

 

وأشار وزير الخارجية الفرنسى فى مؤتمر صحفى مشترك مع وزير الخارجية سامح شكرى، إلى أن وقف إطلاق النار ووقف التصعيد وتفعيل العملية السياسية ممكن حال اتفاق المجتمع الدولى على ذلك.

 

وكشف وزير خارجية فرنسا عن اجتماع عن ليبيا الأسبوع المقبل على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة يجمع وزراء الخارجية المعنية حول ليبيا.

 

وكان وزير الخارجية سامح شكرى استقبل فى قصر التحرير، صباح اليوم الثلاثاء، جان-إيف لودريان وزير أوروبا والشئون الخارجية الفرنسى.

 

وقال المتحدث الرسمى باسم وزارة الخارجية المستشار أحمد حافظ عبر حسابه الرسمى على "تويتر"، إن المباحثات تطرقت لدفع العلاقات الثنائية في شتى المجالات، وسُبل تعزيز التشاور والتنسيق لتعميق التعاون بين مصر وفرنسا.

 

كان وزير أوروبا والشئون الخارجية الفرنسى قد زار الخرطوم، الاثنين، وذلك على رأس وفد رفيع المستوى.