عقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اليوم، اجتماعاً مع مسئولي شركة ماكينزي. وحضر الاجتماع وزيرة التخطيط والإصلاح الإدارى، والدكتور صالح الشيخ، رئيس الجهاز المركزى للتنظيم والإدارة، والمهندسة غادة لبيب، نائب وزير التخطيط للإصلاح الإدارى.

 

وصرح المستشار نادر سعد، المتحدث الرسمى لرئاسة مجلس الوزراء، بأن شركة ماكينزى تتولى تقديم الاستشارة للحكومة المصرية حول إعادة هيكلة الوزارات والمصالح الحكومية، وتقييم آليات أداء المهام والوظائف، واقتراح البدائل حول العدد الأمثل للوزارات والجهات الإدارية والخدمية.

 

 

وأضاف أن هذا الاجتماع يأتى فى إطار متابعة نتائج الدراسات التى قامت بها الشركة عقب اجتماعها الأول مع رئيس الوزراء فى 12 يونيو الماضى.

 

وخلال الاجتماع، عرض مسئولو شركة ماكينزى أفكاراً تفصيلية حول مقترحات إعادة الهيكلة التى توصلوا إليها، عقب الاجتماعات المكثفة التى عقدوها مع ممثلى الوزارات والجهات الحكومية، وبعد أن اطلعوا بشكل دقيق على طبيعة المهام والوظائف التى تقوم بها كل جهة، وهيكل الجهات التابعة لها.

 

وقد وجه رئيس الوزراء بتشكيل لجنة مصغرة داخل مجلس الوزراء، لتعكف على دراسة مقترحات شركة ماكينزى، تمهيداً لعقد اجتماع خلال 10 أيام مع مسئولى الشركة، لمراجعة المقترحات، والاتفاق على خطة عمل بشأنها.